Shabab BiK | شباب بيك | افلام كرتون | افلام تورنت | العاب | برامج | اسلاميات


    الجمعه 13يونيو 2008

    شاطر
    avatar
    prince
    الــريــــس الــكــبــيــر
    الــريــــس الــكــبــيــر

    ذكر
    رقــــم العضويـــــــــة : 1
    مجموع المشاركــات : 1809
    المزاج : يعني حاجه تمام كده
    تاريـخ التسجيـل : 04/08/2007

    ??????? الجمعه 13يونيو 2008

    مُساهمة من طرف prince في السبت يونيو 14, 2008 3:29 am


    ايطاليا - رومانيا
    ( 1 - 1 )

    ____________________________________


    التعليق

    تصدى الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون لضربة جزاء قبل عشر دقائق من انتهاء مباراة منتخب بلاده أمام رومانيا وهي المباراة التي أقيمت الجمعة في مدنية زيوريخ السويسرية ضمن منافسات المجموعة الثالثة لبطولة كأس الأمم الأوروبية وانتهت بالتعادل الايجابي 1-1.

    ومنح التعادل أول نقطة للمنتخب الايطالي في البطولة فيما رفع المنتخب الروماني رصيده إلى نقطتين من تعادلين مع فرنسا وايطاليا على الترتيب، وينتظر الفريقان المباراة الأخرى بالمجموعة ذاتها بين فرنسا وهولندا والتي تقام في وقت لاحق مساء الجمعة.

    ويتحتم على المنتخب الايطالي الفوز في مباراته القادمة أمام فرنسا إذا أراد بطل العالم الاستمرار في البطولة.

    سجل لرومانيا اللاعب أدريان موتو في الدقيقة 55 قبل أن يتعادل المنتخب الايطالي في الدقيقة 56 عن طريق بانوتشي.

    سيطر المنتخب الإيطالي على مجريات اللعب منذ بداية اللقاء بغية إحراز هدف مبكر لتحسين موقفه في المجموعة بعد الهزيمة الأولى التي تعرض لها أمام هولندا .

    لم تكد أن تمر 10 دقائق على بداية المباراة حتى كشف الازوري عن أول تهديد للمرمى الروماني من هجمة قادها لوكا توني الذي لعب كرة عرضية داخل المنطقة لديل بيرو الذي ارتقى للكرة ووضعها برأسه لتمر بالقرب من القائم الأيمن الروماني إلى خارج الملعب.

    تواصلت الهجمات الايطالية وسط تراجع شبه كامل للاعبي رومانيا للدفاع وشهدت الدقيقة 12 ثاني اخطر فرص الازوري على مرمى رومانيا من رأسية للوكا توني الذي استغل عرضية كامرونيزي الرائعة.

    ظهر هجوم المنتخب الروماني في الصورة مع الدقيقة 16 من انفراد شبه كامل للاعب أدريان موتو بالحارس الايطالي جيانلويجي بوفون حيث سدد موتو كرة قوية من داخل المنطقة تصدى لها ببراعة بوفون منقذا فريقه من هدف مؤكد.

    استمر التهديد الروماني على مرمى إيطاليا وسط ارتباك مدافعي الازوري وكادت الدقيقة 20 أن تعلن عن أول أهداف اللقاء عندما سدد اللاعب كيفو كرة قوية من ضربة حرة مباشرة اصطدمت في طريقها للمرمى الايطالي بالمدافع بانوتشي لتغير اتجاهها وتخدع بوفون قبل أن تصطدم بالقائم الأيسر وترتد داخل المنطقة ليشتت الدفاع الايطالي.

    هدأ إيقاع اللعب حتى الدقائق الخمس الأخيرة التي شهدت هجوما كاسحا من جانب المنتخب الايطالي وتوالت الهجمات الايطالية على مرمى رومانيا وسط تألق من جانب الدفاع الروماني والحارس بوجدان لوبنوت الذي تصدى لأكثر من فرصة محققة ليحافظ على شباكه نظيفة في الشوط الأول.

    ألغى حكم اللقاء هدفا للمهاجم الايطالي لوكا توني قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة بداعي التسلل بعد أن استغل توني عرضية بيرلو التي وضعها توني برأسه في الشباك قبل أن يلغي الحكم الهدف.

    على عكس الشوط الأول، جاءت بداية الشوط الثاني هادئة نسبيا حتى الدقيقة 55 التي شهدت الهدف الأول لرومانيا عن طريق موتو الذي استغل خطأ قاتلا لزامبروتا عندما أهدى موتو انفرادا كاملا ببوفون ليحرز المهاجم الروماني أول أهداف اللقاء.

    جاء الرد الايطالي سريعا وبعد دقيقة واحدة من الهدف الروماني حيث سجل بانوتشي هدف التعادل في الدقيقة 56 مستغلا الركنية التي لعبها دي روسي ووصلت لجيورجيو تشيليني الذي لعبها برأسه لتجد بانوتشي المتابع ليسجل هدف التعادل.

    اشتعلت المباراة في الربع ساعة الأخيرة من اللقاء حيث توالت الهجمات الايطالية على المرمى الروماني وسط غياب التوفيق عن المهاجمين لوكا توني وديل بيرو.

    شهدت الدقيقة 81 قمة الإثارة عندما احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء على بانوتشي المدافع الايطالي وسدد موتو صاحب الهدف الأول الضربة التي تصدى لها ببراعة بوفون لينقذ ايطاليا من الخروج المبكر ولتنتهي المباراة بالتعادل 1-1.
    _______________________________________________________

    الملخص


    ايطاليا - رومانيا
    ( 1 - 1 )

    أدريان موتو - بانوتشي
    ____________________________________________________________

    فرنسا - هولندا
    (1 - 4)

    ____________________________________

    التعليق


    تلقت فرنسا هزيمة مذلة علي يد الطاحونة الهولندية باربعة اهداف مقابل هدف وحيد في المباراة التي جرت بين الفريقين ضمن منافسات المجموعة الثالثة لبطولة كأس الأمم الأوروبية وتأهلت هولندا بتلك النتيجة الي الدور ربع النهائي بعد ان رفعت رصيدها الي ست نقاط، فيما توقف رصيد فرنسا عند نقطة وحيدة وتقلصت امالها في الصعود.

    احرز اهداف هولندا ديريك كويت في الدقيقة 9 وفان بيرسي في الدقيقة 59 وارين روبين في الدقيقة 72 ثم اختتم ويسلي شنايدر الاهداف في الدقيقة الاخيرة، بينما احرز هدف فرنسا اليتيم تييري هنري في الدقيقة 71 من عمر المباراة.

    بداية المباراة جاءت بضغط من فرنسا التي لا تملك اي حلول سوي الفوز، واستطاع الدفاع الهولندي من إيقاف الهجوم الأزرق بجميع الطرق المشروعة وغير المشروعة ومعها كثرت الأخطاء لفرنسا.

    وسرعان ما تحولت المباراة للتوازن بين الفريقين الي ان وضع ديريك كويت هولندا في المقدمة في الدقيقة 9 بعد ضربة رأس متقنة حين حول ركنية رافائيل فان دير فارت المتقنة داخل شباك كوبيه وسط حراسة الفرنسيين.

    وكاد نفس اللاعب ان يضيف هدفا اخر في الدقيقة 19 بعد خطأ فادح من تورام ولكنه أطاح بالكرة عالية، ثم جاءت فرصة هدف التعديل لفرنسا في الدقيقة 22 عن طريق سيدني جوفو الذي تلقى كرة داخل منطقة الجزاء سددها في قدم فان دير سار حارس هولندا.

    وبدأ الديوك في الانتفاض وانقذ فان دير سار ثلاث محاولات في ثلاث دقائق بداية من الدقيقة 30 من جوفو وريبري ومالودا الذي اشعل المباراة بتحركاته المجدية، وفي الدقيقة 47 كاد ريبري ان يعادل النتيجة بعد ان تلقى عرضية هنري ولكن انقذها دفاع الطواحين الى ركنية.

    وطالب لاعبو فرنسا حكم المباراة باحتساب ضربة جزاء في الدقيقة 49 بعد اصطدام تسديدة هنري التي كادت تسكن الشباك في يد مدافع هولندا، وارتفعت درجة حرارة المباراة مع الضغط الفرنسي القوي.

    واضاع هنري فرصة لا تضيع من انفراد تام في الدقيقة 53 وبدلا من وضع الكرة في المرمى اطاح بها من فوق فاندير سار والعارضة معا، وحاصر الفرنسيون لاعبي هولندا في وسط ملعبهم تماما.

    وعلى عكس سير المباراة تماما، ومن هجمة مرتدة يحرز فان بيرسي هدفا ثانيا لهولندا في الدقيقة 59 بعد ان تلقى عرضية ارين روبين التي مرت من الجميع لتجد بيرسي يضعها سهلة وفشل كوبيه من التصدي لتدفع فرنسا ثمن الهجوم غير المحسوب.

    واخيرا يأتي هنري بهدف فرنسا الاول في الدقيقة 71 بعد لمسه لكرة عرضية من سانيول سكنت الزاوية العكسية لفان دير سار، ولم يهنأ الفرنسيون بالهدف حينما وضع روبين هدفا قاتلا لامال فرنسا في نفس الدقيقة عندما سدد كرة من وضعية صعبة سكنت شباك كوبيه.

    وانقذ كوبيه الكرة قبل ان تتعدى خط المرمي وقبل ان تكون هدفا رابعا عن طريق فان نيستلروي المنفرد في الدقيقة 82، واصبحت هجمات هولندا غاية في الخطورة بعدما هاجمت فرنسا بجميع الخطوط في محاولة للتهديف.

    احبط الهدف الثالث الفرنسيين، وكاد روبين ان يسجل في الدقيقة 88 عندما تقدم بالكرة وسط حراسة الدفاع الفرنسي وسدد كرة صاروخية مرت بجوار القائم الايسر مباشرة، وفي الدقيقة الاخيرة اختتم ويسلي شنايدر المباراة على اكمل وجه بعد ان سجل الهدف الرابع من تسديدة صاروخية سكنت شباك كوبيه.

    _______________________________________________________

    الملخص

    فرنسا - هولندا

    (1 - 4)

    ديريك كويت ------------
    فان بيرسي - تييري هنر
    ارين روبين-----------
    ويسلي شنايدر -------------








      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 18, 2018 7:59 am